منتديات الخير للتواصل

منتديات الخير للتواصل

منتديات الخير للتواصل والمواضيع الهادفة
 
الرئيسيةبسم اللهاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» نداء استغاثة من اخ من الجزائر
السبت ديسمبر 10, 2011 9:39 am من طرف dirah3

» منع الخيانة الزوجية قبل ان تبدأ
الجمعة أغسطس 19, 2011 7:30 am من طرف فارس الاسلام

» اقرءوا هذا الدعاء...
الجمعة أغسطس 19, 2011 7:25 am من طرف فارس الاسلام

» هارون الرشيد
الجمعة أغسطس 19, 2011 7:21 am من طرف فارس الاسلام

» نزار قباني
الجمعة أغسطس 19, 2011 7:03 am من طرف فارس الاسلام

» فضل سجدة الشكر
الثلاثاء يونيو 21, 2011 4:31 pm من طرف 

» هجرة الأدمغة
الجمعة أبريل 01, 2011 9:31 am من طرف 

» آدولف هتلر
الجمعة أبريل 01, 2011 8:14 am من طرف 

» التوتر و رائحة الجسم الكريهة
الإثنين مارس 07, 2011 4:28 am من طرف 

»  ظاهرة الصواعق
الثلاثاء مارس 01, 2011 4:57 am من طرف 

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
عدد الزوار
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 17 بتاريخ السبت مايو 29, 2010 3:19 am

شاطر | 
 

 إسبانيا......

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




تاريخ التسجيل : 31/12/1969

مُساهمةموضوع: إسبانيا......   الثلاثاء يناير 18, 2011 6:50 am




دولة أوربية ذات نظام ملكي عاصمته مدريد تشغل خمسة أسداس شبه جزيرة إيبرية، التي تؤلف جسراً أرضياً من أوربا يمتد نحو إفريقيا، ويفصل بين البحر المتوسط والمحيط الأطلسي، في حين تشغل البرتغال، السدس الباقي. وبهذا تكون إسبانيا أكبر قطر في أوربا من حيث المساحة بعد روسيا وفرنسا،ويعدُّ انفصالها عن أوربا بجبال البيرينه (البرانس) Pyrénées من أعظم العوامل أثراً في تكون شخصيتها القارية المصغرة، وكانت في وقت ما أقوى قطر في أوربا الغربية، وهي تجاهد اليوم لاستعادة مكانتها السابقة.

انعزلت إسبانيا عن بقية أوربا منذ حربها الأهلية، غير أنها بدأت التحرك ببطء نحو علاقات طبيعية مع المجتمع الدولي. ففي 1955 قُبلت عضواً في الأمم المتحدة وأصبحت عضواً في هيئة البنك الدولي ومنظمة التعاون والتطور الاقتصادي OECD. وفي عام 1977 تقدمت بطلب للانضمام إلى السوق الأوربية المشتركة، ولها اليوم علاقات تجارية مع عدد كبير من دول العالم.

منذ حربها الأهلية، غير أنها بدأت التحرك ببطء نحو علاقات طبيعية مع المجتمع الدولي. ففي 1955 قُبلت عضواً في الأمم المتحدة وأصبحت عضواً في هيئة البنك الدولي ومنظمة التعاون والتطور الاقتصادي OECD. وفي عام 1977 تقدمت بطلب للانضمام إلى السوق الأوربية المشتركة، ولها اليوم علاقات تجارية مع عدد كبير من دول العالم. ففيها حققت إسبانيا أعلى معدلات النمو الاقتصادي في أوربا الغربية، إذ بلغ 6.4% سنوياً بين 1964ـ 1974، مقابل معدل قدره 4.7% لأقطار المجموعة الأوربية، ذلك إنها بدأت في عام 1964 تطبيق الخطط الاقتصادية الرباعية، فنفذت خطتين بنجاح وتخلت عن الخطة الثالثة نتيجة تفكك القيادة السياسية في السنوات الأخيرة من حكم فرانكو. وكان من نتائج تلك الخطط تشجيع الصناعة ونشوء أقطاب للتنمية في برغس Burgos في الشمال ووَلبة Huelva في الجنوب الغربي، وأقطاب للتطور في لاكرونية La Coruna وإشبيلية Sevilla وبلد الوليد (فلادوليد) Valladolid وفيغو Vigo وغرناطة وقرطبة وسرقسطة Zaragoza. وتم بحلول 1974 قيام أكثر من 700 مؤسسة صناعية في هذه الأقطاب، وفرت أكثر من 61000 فرصة عمل جديدة، واحتلت إسبانيا في العالم المرتبة العاشرة في الأهمية الصناعية والخامسة في بناء السفن والرابعة في إنتاج الخمور، وهي أكبر منتج لزيت الزيتون في العالم. ومع ذلك، فإن الكثير من خصائص اقتصاد الدول النامية مازالت باقية فيها.

الموقع والأبعاد

تقع إسبانيا في جنوب غربي أوربا، ممتدة بين درجتي عرض 36 درجة و43 درجة و47 دقيقة شمالاً وبين درجتي طول 3 درجات و19 دقيقة شرقاً و9 درجات و19 دقيقة غرباً، أي إن امتدادها من الشمال إلى الجنوب يزيد على 850كم تقريباً، ومن الغرب إلى الشرق على 1000كم تقريباً. ويصلها بأوربا برزخ يبلغ عرضه 415كم. وتطل من الشرق والجنوب الشرقي على البحر المتوسط، في حين تطل في الشمال والشمال الغربي والجنوب الغربي على المحيط الأطلسي، ويشترك قسم من حدودها الغربية مشتركاً مع البرتغال. وهكذا تكون إسبانيا محاطة بالبحار من معظم أطرافها، ويصل طول سواحلها إلى 3000كم تقريباً مقسومة مناصفة بين واجهة الأطلسي وواجهة المتوسط.

تبلغ مساحة إسبانيا القارية 492463كم2، يضاف إليها جزر الخالدات (الكناري) Canarias التي تبلغ مساحتها 7273كم2، وجزر الباليار Baleares ومساحتها 5014كم2، ومستعمرات صغيرة، اغتصبتها من مملكة المغرب التي لا تزال تطالب بها، وتعدها إسبانيا ضمن أراضيها وهي مدينتا سبتة ومليلة وبعض الجزر الصغيرة ومساحتها بمجموعها 213كم2. وهكذا يكون مجموع مساحتها 504963كم2 (وردت 504782كم2 و504880كم2 في بعض المراجع). وهي تنفصل عن إفريقيا بمضيق جبل طارق Gibraltar (ممر الزقاق) الذي يبلغ عرضه 14كم ويزيد عمقه على 200م. وتطالب إسبانيا بمنطقة جبل طارق التي تحتلها بريطانيا. وهي شبه جزيرة متصلة بالبر الإسباني مساحتها 6.5كم2. الجغرافية الطبيعية

الجيولوجية: يُعدّ القسم الأوسط من شبه الجزيرة الإيبرية جزءاً من التكوينات الهرسينية القديمة التي تكونت في أوربا في أواخر العصر الفحمي، أي قبل 325 مليون سنة تقريباً. غير أن هذه الكتلة تعرضت لمراحل طويلة من الحت والتعرية وأصبحت مسواة على شكل أشباه سهول. وقد غمرت المياه في الحقب الثاني، أي قبل 225 مليون سنة، وبصورة متكررة، أجزاء كبيرة من هذه الكتلة ووضَّعت فوقها رسوبات سميكة. ثم تعرضت هذه الرسوبات والقاعدة التي تجثم تحتها، في حقبة بناء الجبال الألبية التي بدأت في أواخر الحقب الثاني، أي قبل 70 مليون سنة، إلى ضغوط شديدة أدت إلى نهوض القاعدة وتصدعها والتواء الرسوبات فوقها، فتكونت السلاسل الحالية المحيطة بالهضبة الوسطى، وأخذت شبه الجزيرة شكلها الحالي تقريباً.

أما توضعات الحقب الثالث فقد تركزت في المنخفضات والأحواض التي في الهضبة الوسطى، وفي أحواض نهري إبرو Ebro والوادي الكبير Guadalquivir. وقد كان بعض هذه الأحواض ما يزال مغموراً بالمياه في أواخر الحقب الثاني فتوضعت فيها رسوبات سميكة تصل إلى 3000م، وتوضعت في بعضها الآخر رسوبات قارية يصل ثخنها في بعض الأماكن إلى 4000م. ولم يكن للعصر الجليدي تأثير يذكر في شبه الجزيرة إلا في السلاسل الجبلية الشمالية المرتفعة، حيث أدت الجليديات إلى تعميق مصابّ الأنهار، التي تأثرت بالحت النهري وغمر البحار فيما بعد وتكوين مايسمى بسواحل الرياس Rias (مفردها ريا) المنتشرة على سواحل إسبانيا الشمالية، وانتشار الحصى والركام الجليدي في مناطق محدودة على السفوح الدنيا للجبال.

التضاريس: التضاريس في إسبانيا شديدة التعقيد، لأن إسبانيا مكونة من نواة هضبية مرتفعة في الوسط، تحيط بها الجبال من ثلاث جهات. ويضاف إلى ذلك احتواؤها الأحواض والمنخفضات والسهول.

الهضبة الوسطى: وتعرف باسم الميزيتا Meseta أو المائدة وتعادل مساحتها نصف مساحة إسبانيا تقريباً. وهي أرض مائدية مكونة من صخور قاسية تأثرت في تاريخها الجيولوجي بحركات بناء الجبال، مما أدى إلى تصدعها والتوائها. وتنقسم الهضبة بالسلاسل الوسطى إلى قسمين هما قشتالة القديمة في الشمال الغربي، ويبلغ ارتفاعها المتوسط نحو 800م، وقشتالة الجديدة في الجنوب الشرقي ويبلغ ارتفاعها المتوسط 600م تقريباً، ويصل إلى ما بين 250 و400م في اكستريمادورا Extremadura قرب الحدود البرتغالية، أما السلسلة الوسطى فيكون ارتفاعها الوسطي بحدود 2000م في حين تصل أعلى قممها إلى 2592م في قمة المنظور Pico de Almanzor. وهي مكونة من سلاسل جبلية قصيرة وصعبة العبور مثل سلاسل غاتا Gata وغريدوس Gredos ووادي الرامة Guadarrama، وتندمج باتجاه الشمال الشرقي مع السلسلة الإيبرية Cordillera Iberico، وباتجاه الشرق مع السلاسل التي تكون الحافة الشرقية للهضبة كسلسلة البراثن Sierra de Albarracin.

السلاسل الجبلية: وتحيط بالهضبة من ثلاث جهات هي الشمال والشرق والجنوب الشرقي، وفيها المرتفعات الشمالية والمرتفعات الشرقية والجنوبية الشرقية.

تضم المرتفعات الشمالية في الغرب مرتفعات غاليسية (جيليقية) Gallicia. وهي هضبة مؤلفة من الصخور القاسية القديمة، ونادراً ما تنخفض عن 900م، في حين تصل إلى أكثر من 2500م في بعض الأماكن. وتصل هذه المرتفعات إلى الساحل مكونة أودية ريا Ria وهي طويلة متشعبة يتوغل بعضها أكثر من 30كم ضمن اليابسة. وإلى الشرق من هذه الهضبة ترتفع السلاسل الكانتابرية Cantabrica التي تمتد على أكثر من 250كم من الغرب إلى الشرق بعرض يصل إلى 80كم تقريباً. وتتكون هذه السلاسل من نواة من الصخور البلورية القديمة المغطاة بالرسوبات في الشرق والمكشوفة على السطح في الغرب. ويصل ارتفاع أعلى قممها إلى 2648م في قمة أوربة Picos de Europa في حين يكون وسطي ارتفاعها بين 1500 و2100م. أما الكتلة الأخيرة باتجاه الشرق فهي جبال البيرينه المكونة من نواة صخرية بلورية محفوفة بصخور كلسية ذات عمر أحدث. وتتجه هذه السلسلة من الشمال الغربي إلى الجنوب الشرقي بطول يصل إلى 400كم، في حين يكون أقصى عرض لها بحدود 130كم. وتكون سفوح هذه السلسلة غير متناظرة، فهي شديدة الانحدار على الجانب الفرنسي وضعيفة على الجانب الإسباني. وهي سلسلة مرتفعة لا يقل ارتفاع أخفض نقاطها عن 1500م، في حين تصل أعلى نقاطها إلى 3404م في قمة أنتو Pico de Aneto.

أما المرتفعات الشرقية والجنوبية الشرقية فتشتمل في الشمال الشرقي على جبال قطلونية الساحلية المنخفضة الضيقة التي يخترقها نهر الإبرو بوادٍ ضيقٍ قبل وصوله دلتاه. ويكون ارتفاعها قليلاً، إذ نادراً ما يصل إلى 1500م. أما المرتفعات الجنوبية الشرقية فتشتمل على الطيات الألبية لسلاسل الجبال الأندلسية الممتدة مسافة 580كم تقريباً، من جبل طارق في الجنوب الغربي إلى رأس ناو Nao في الشمال الشرقي. وتنقسم هذه المرتفعات إلى نطاقين متوازيين يحصران بينهما منخفضاً طولياً. ويكون النطاق الجنوبي أكثر ارتفاعاً ومظهره شديد الوعورة، ويصل ارتفاع أعلى نقاطه إلى 3482م في سييرا نيفادا، وهي أعلى قمة في إسبانيا. أما النطاق الشمالي فيتكوّن من الصخور الرسوبية الحديثة ونادراً ما يرتفع فوق 1200م. وتختفي هذه السلاسل بعد رأس ناو تحت البحر ثم تعود وتظهر في جزر الباليار. ويفصل مجرى نهر الوادي الكبير بينها وبين المرتفعات الواقعة شمالي الوادي والمعروفة بسييرامورينا، وهي مجزأة ذات قمم مسطحة، تنحدر سفوحها بشدة على الوادي الكبير ولا تزيد ارتفاعاتها على 1200م أيضاً.

الأحواض والمنخفضات والسهول: تكثر الأحواض والمنخفضات في إسبانيا، إلا أن أهمها حوض الإبرو وحوض الوادي الكبير والسهول.

وحوض الإبرو هو الأكبر في إسبانيا، إذ تبلغ مساحته سدس مساحة البلاد تقريباً. ويقع شمال شرقي الهضبة الوسطى بين السلاسل الكانتابرية والبحر المتوسط، بطول يصل إلى 400كم، وعرض يراوح بين 75- 150كم. ويبلغ وسطي ارتفاع هذا الحوض 500م تقريباً، إلا أن سطحه غير مستوٍ تماماً، بل تبرز فوقه تلال كثيرة مسطحة القمم. ويكون مغلقاً في الشرق بجبال قطلونية الساحلية، لولا فتحة المجرى الأدنى للنهر في الجبال.

ويقع حوض الوادي الكبير في جنوب غرب إسبانيا بواجهة عريضة على المحيط الأطلسي تصل إلى 160كم ثم تضيق إلى 50 كم على مسافة 300كم باتجاه الشمال الشرقي. وتكون أرض هذا الحوض مغطاة بالتوضعات الثلاثية وما يليها، غير أن بروزات كلسية ترى في مناطق قليلة. وباتجاه أعلى النهر من إشبيلية، يصبح النهر محاذيا لسفوح سييرامورينا، في حين تكون التضاريس إلى يسار النهر، أي جنوبيه، مكونة من تلال لطيفة مدورة ومقطعة.

وتحتوي إسبانيا على سهول ساحلية ضيقة في أغلب الأحيان. وقد تنعدم في أحيان أخرى. وأهمها سهول مالقة Malaga وألمرية Almeria ومرسية Murcia وفالنسية Valencia. وهناك سهول مرتفعة تقع في وسط الهضبة أهمها سهول القشتالتين القديمة والجديدة وسهل لامانشة La Mancha. وأخيراً هناك السهول التي تحاذي المجاري المائية وأهمها سهول الإبرو وسهول الوادي الكبير.

المناخ: تقع إسبانيا في النطاق المعتدل من نصف الكرة الشمالي، ويتأثر مناخها بحركة مراكز الضغط الجوي التابعة لحركة الشمس الظاهرية، وبالتيارات البحرية الدافئة في المحيط الأطلسي. وهكذا تكون في مناخ إسبانيا ثلاثة نماذج كما يلي:

نموذج المناخ المحيطي: ويسود في المناطق الشمالية والشمالية الغربية حيث تهب الرياح الغربية الرطبة طوال أيام السنة، وتكون الأمطار موزعة على جميع الفصول، وتصل إلى أكثر من 1000مم سنوياً، وتسقط على شكل ثلوج على المرتفعات. أما درجات الحرارة فتكون معتدلة، إذ يبلغ متوسطها 10 ْ مئوية شتاءً و20 ْ مئوية صيفاً.

نموذج المناخ المتوسطي: ويسود في المناطق الشرقية والجنوبية الشرقية. ويكون الصيف جافاً لسيادة ضغط مرتفع على البحر المتوسط، وعدم إمكان وصول المنخفضات الجوية. أما شتاءً فإن الضغط المرتفع يزحف جنوباً ويتراجع ويصبح البحر المتوسط ممراً للمنخفضات الجوية، وهكذا تهطل الأمطار فيه، كما تهطل في الفصول الانتقالية أيضاً. وتراوح كمية الأمطار في هذه المنطقة بين 400ـ 800مم سنوياً على الشريط الساحلي، وتصل إلى أكثر من 1000مم على المرتفعات في الشمال، وأكثر من 2000مم على المرتفعات في الجنوب. أما درجات الحرارة فتكون معتدلة صيفاً وشتاءً، باستثناء الأحواض والمنخفضات حيث تصبح حارة جداً في الصيف وباردة في الشتاء.

نموذج المناخ القاري: ويسود الهضبة الوسطى، حيث يكون الشتاء طويلاً وبارداً والصيف حاراً جداً. وتظهر في هذه المنطقة التباينات الكبيرة في درجات الحرارة وكميات الأمطار، غير أن هذه الأمطار غير كافية بوجه عام نتيجة ارتفاع معدلات التبخر. وتراوح بين 300ـ 400مم. أما معدلات درجات الحرارة فتكون بين 4 ْ مئوية شتاءً و24 ْ مئوية صيفاً.

الشبكة المائية: وهي متأثرة بالتضاريس والمناخ على نحو كبير، سواء في أطوالها أو انحدارها أو نظام جريانها. وعليه يمكن تقسيمها إلى قسمين:

الأنهار الساحلية: وتنبع من السلاسل الجبلية المحيطة بالهضبة الوسطى وتنحدر بشدة إلى البحر وتكون قصيرة وسريعة الجريان. وتتصف أنهار المحيط الأطلسي بجريانها الدائم على الرغم من تراجع غزارتها في فصل الصيف. أما أنهار واجهة البحر المتوسط فتجف في أشهر الصيف الحارة، إلا أنها أطول من سابقتها بوجه عام، وأهمها أنهار لوبرغات Llobregat وتوريا Turia وخوكار Jucar وشقورة Segura.

الأنهار الناشئة من الهضبة: وتصب جميعها في المحيط الأطلسي عدا نهر واحد يصب في البحر المتوسط هو نهر الإبرو. وقد حفرت جميع هذه الأنهار أودية عميقة دون مستوى سطح الهضبة. وأهم هذه الأنهار نهر مينيو Mino في الشمال الغربي الذي يؤلف مجراه الأدنى قسماً من الحدود بين إسبانيا والبرتغال ويبلغ طوله 310كم. ونهر الدورو Douro الذي ينبع من شمال شرقي الهضبة ويجري باتجاه الجنوب الغربي حتى يدخل الأراضي البرتغالية ويبلغ طوله الكامل 895كم. ونهر التاجه (التاجو) Tajo وينبع من شرقي الهضبة ثم يشق مجراه جنوبي السلسلة الوسطى حتى يدخل البرتغال ويبلغ طوله 1007كم. ثم نهر وادي يانه (غواديانة) Guadiana الذي يشق طريقه شمالي سييرامورينا حتى الحدود البرتغالية حيث ينحرف جنوباً ليصب في خليج قادس Cadiz بعد أن يشكل أجزاء من الحدود بين إسبانيا والبرتغال ويبلغ طوله 778كم. وأخيراً هناك نهر الوادي الكبير الذي ينبع من المرتفعات الجنوبية الشرقية ويجري باتجاه الجنوب الغربي مُصرِّفاً مياه الحوض المسمى باسمه حتى يصب في خليج قادس أيضاً ويبلغ طوله 657كم. أما نهر الإبرو فينبع من السلسلة الكانتابرية في الشمال ثم يشق طريقه باتجاه الجنوب الشرقي مصرِّفاً مياه الحوض المسمى باسمه حتى يصب في البحر المتوسط قرب طرطوسة Tartosa مؤلفاً دلتا صغيرة ويبلغ طوله 920كم.

التربة: يمكن إرجاع الترب في إسبانيا إلى مجموعتين كبيرتين:

مجموعة الترب المشتقة من الصخور المتبلورة: وتوجد في المناطق الغربية والأراضي المرتفعة وغربي الهضبة الوسطى، وتكون غنية بالسيليس والألومينا. وتظهر ضمن مجموعة الترب المتوسطية البنية. وقد جرى تعديل على هذه المجموعة في الشمال الغربي نتيجة المناخ الرطب لتعطي تربة بودزولية بنية رمادية.

مجموعة الترب المشتقة من الصخور الكلسية: وتوجد في شرقي البلاد وجنوبيها، وتظهر ضمن مجموعة الترب المتوسطية الحمراء. ويضاف إلى هاتين المجموعتين مجموعة الترب اللحقية وتوجد في الأودية النهرية وبعض السهول الساحلية المروية والأحواض المغلقة.

النبيت: تغطي الغابات والمراعي نصف مساحة إسبانيا تقريباً، وهي متأثرة بالمناخ تأثراً واضحاً. وعليه يمكن تقسيم إسبانية إلى ثلاث مناطق نباتية هي الشمال والوسط والشرق.

ففي الشمال والشمال الغربي يكون الغطاء النباتي غنياً وهو من نوع الأشجار المخروطية ذات الأوراق العريضة النفضية. وهو أكثر كثافة على السفوح المواجهة للرطوبة حيث تنتشر أشجار السنديان الفليني والزان، في حين تنتشر أشجار البتولا في المستويات العليا. وتصبح الأشجار منخفضة دائمة الخضرة على السفوح المعاكسة، كما هو الحال على سفوح جبال البيرينه.

وفي وسط إسبانيا تحولت مساحات واسعة إلى شبه صحراء تغطيها فصائل النبات المتوسطي المكونة من الأشجار القزمة والشجيرات ذوات الرائحة ومن الأعشاب. ويكون الغطاء النباتي أكثر كثافة في الجزء الشمالي الغربي من الهضبة الوسطى عما هو عليه في الجزء الجنوبي الشرقي. وتسود هذه الفصائل النباتية نفسها في حوضي الإبرو والوادي الكبير مع بعض النباتات الملحة في الأخير.

أما في الشرق فتسود غابات البحر المتوسط من الأشجار الدائمة الخضرة والأشجار المخروطية وذات الأوراق العريضة كالسنديان الفليني. وفي الجنوب يتبعثر النبيت.

الجغرافية البشرية والسكانية

تعرضت إسبانيا على مر العصور إلى الغزو من قبل شعوب كثيرة. ففي أزمنة ماقبل التاريخ سكنتها شعوب من شمال إفريقيا وأوربا، كالقلط (الكلت) الذين سكنوا مناطقها الشمالية. أما في الأزمنة التاريخية فقد غزاها الفينيقيون والقرطاجيون واليونانيون وأسسوا مستعمرات لهم على طول شواطئها الشرقية والجنوبية. أما أول من أخضع كامل شبه الجزيرة الإيبرية لسيطرته، فقد كان الرومان الذين فرضوا عليها نمط الحياة الرومانية. وبعد سقوط الامبراطورية الرومانية، تعرضت إسبانيا مجدداً للغزو من قبل شعوب وقبائل مختلفة كالفاندال والقوط، إلى أن جاء الفتح العربي الإسلامي لإسبانيا في عام 711م [ر. الأندلس] الذي دام حتى 1492م، أي مايقارب ثمانية قرون.

لقد تركت جميع الشعوب السابقة آثارها في الشعب الإسباني فيما يتعلق بملامحه ولغته وثقافته ونمط حياته الاجتماعية وحضارته بوجه عام. وإذا لم يكن هنالك عرق واحد في إسبانية، فإن فيها شعباً متجانساً صهر في بوتقة واحدة جميع المؤثرات التي خلفتها الشعوب السابقة، مع بروز التأثيرات الباسكية في الشمال والتأثيرات العربية في الجنوب الشرقي والجنوب. ولا يشذ عن هذه القاعدة سوى الغجر الذين لا يزالون يعيشون بحسب طريقتهم المعتمدة على التنقل والترحال، إلا أن عددهم ضئيل جداً بالمقارنة مع بقية الشعب الإسباني، وهم ينتشرون في أنحاء الهضبة الوسطى غالباً.


















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إسبانيا......
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الخير للتواصل :: أقسام الترفيه :: السياحة والسفر-
انتقل الى: